أقوى مطهرات ومنظفات ضد فيروس كورونا 2020 كوفيد19

0 8

أقوى مطهرات ومنظفات كحول وكلور ضد فيروس كورونا 2020:قبل ذكر مسميات المطهرات والمنظفات التي تستخدم في هذا الفيروس الخطير كورونا (كوفيد19)، هناك فرق بين كلاً من مسمى منظفات  و مطهرات, لأن أغلب الأشخاص في هذه الفترة استخدموا كلاً من الأسمين كأنهم شئ واحد وهذا خاطئ.

المطهرات والمنظفات المستخدمين ضد فيروس كورونا المستجد والفرق بينهما:

رغم تشابه الأسمين واستخدامهم في العناية الشخصية بنطاق شاسع جداً للأفراد إلا أنهم يوجد فروقات بينهم، حتى وإن كانت هناك أشياء يُستخدَموا فيها في نفس الشي.

المطهرات والمنظفات والفرق بينهما في قوة تأثيرهما على الجسم:

المنظفات تستخدم في الجسم أو غيره لإزالة الأوساخ من على الأسطح، سواء كان شخص أو جماد وقد يكون المنظف صابون أو غير صابون،وأيضًا المنظفات مواد كيميائية أو فيزيائية، تستطيع إزالة الأوساخ بسهولة.

أما المطهرات مجالها أوسع، فقد تستخدم كمطهر لأيدي الأطباء في خلال  القيام بالعمليات الجراحية وغيرها، أو تطهير للمعدات الجراحية أو الحلاقة، كما أنها تعمل على قتل الجراثيم وعدم تكاثرها، ووقف نموها على أي غشاء حي في جسم الإنسان، وتوضع علي الجلد أو الأغشية المخاطية، لأنها لها  في ذلك قوة فاعلية في منع أي إصابة بالعدوى، وهذه النقطة ستفيدنا من أجل كيفية التعقيم ضد فيروس كورونا المستجد في 2020، ولذلك المطهرات لها أهمية كبيرة في حياتنا، حيث أنها يسهل تخزينها في أي مكان آمن بعيد عن متناول الأطفال، وكذلك موجودة في الصيدليات وغيرها بأسعار معقولة وليست غالية.

أقوى مطهرات ومنظفات ضد فيروس كورونا وخطورة استعمالها بكثرة:

برغم من أهمية المنظفات والمطهرات ورخص أسعارهم ووجودهم بسهولة، إلا أنهم استخدامهم بطريقة غير محدودة أو طريقة تبالغ في استخدامهما، فيه خطورة عالية على الأشخاص الذي يستخدمونها، وخصوصاً الأطفال الصغار الموجودين بالمكان المستخدم فيه هذه المطهرات والمنظفات.

هل المطهرات تقي من العدوة والأمراض وفيروس كورونا؟ 

هناك اعتقاد عند بعض الناس أن المطهرات تقي من   انتقال الأمراض والعدوى تماماً!! ، ولكن أثبتت دراسات علمية أن المطهرات تخفض فقط في مستوى تركيز الميكروبات، حتى تصل لدرجة أمان لنفسك ولغيرك، لكن لا تقضي على الميكروبات تماماً بصورة نهائية،

وكذلك توصل علماء الدراسات العلمية، أن الميكروبات التي تعيش على سطح الإنسان، لها دور هام في حماية جلد الإنسان من الميكروبات المعدية الأخرى، كما هذه الميكروبات التي على جلد الإنسان تقوي المناعة، فإذا استخدمنا المطهرات بكثرة وبمبالغة قد نضُر أنفسنا وأطفالنا،

فعلينا أن نحد من استخدامها بكثرة، ولكن يكون استخدامها بطريقة معقولة تحمينا فقط من أي عدوى خفيفة، ونحمي غيرنا وخصوصا في ظل فيروس كورونا الحالي 2020، لأن كل شئ له منافعه وأضراره وبرغم أهمية المطهرات والمنظفات في وقايتهم للشخص، علينا  أيضًا الحرص في استخدامهما.

كيفية انتقال عدوى الإنفلونزا وفائدة المطهرات؟

قد تنتقل كثير من عدوى وأمراض عن طريق الأيدي، وذلك أن الإنسان يستخدم يده طوال اليوم، مثل المصافحة  دعك العينين، الأكل، مسك الأشياء التي يمسكها الآخرين،  فتح مقابض الأبواب، وكل ذلك فيه سبب كبير في انتقال الميكروبات من هذه الأجسام إلى جسم الإنسان، لذلك على الإنسان أن يتتبع نظافة يده باستمرار وغسلها، بمطهرات تارة وبالماء والصابون تارة أخرى.

المطهرات والمنظفات الكحول والكلور، ومساعدتهما على قتل فيروس كورونا (كوفيد19) في الجسم، وهل يساعدوا على الوقاية من عدوى المرض:

برغم من قوة الكحول والكلور إلا أنها لن يستطيعوا قتل الميكروبات، أو العدوى طالما دخلت الجسم بالفعل، بل واجب على الشخص الحذر من استخدامهم بجانب  العينين، أو الأغشية المخاطية لإنهم يضروا بهما.

فائدة الكلور والكحول؟

فإن الكلور والكحول كلاهما يكون مفيد لتعقيم وتنظيف الأسطح التي بها عدوى، وكذلك أيضًا يجب استخدامهم طبقا للتوصيات الملائمة وليس أي استخدام عبث كما يحدث مع بعض الأشخاص.

ولكي نتجنب العدوى من أي مرض، احرص دائما على غسل يدك وتنظيفها بالمطهر الكحولي أو بالماء والصابون، مع الحرص على اقترابهم من أي شئ حساس بالجسم مثل العينين.

هناك أسئلة آتية فيما يستخدم حول علاج فيروس كورونا  المستجد 2020، وفائدتهم والإجابة عليها أسفل الأسئلة:

ما فائدة الثوم واللقاحات ألمضاديه للالتهاب الرئوي؟

ما فائدة المضادات الحيوية لفيروس كورنا الجديد؟

ما فائدة غسل الفم بمحلول ملحي للوقاية من فيروس كورونا؟

ما فائدة زيت السمسم لعلاج فيروس كورونا؟

هل يوجد أي أدوية لعلاج فيروس كورونا؟

ما فائدة البصل لعلاج فيروس كورونا؟

مصانع الإنتاج الحربي وحل أزمة الكحول المطهر لفيروس كورونا بأرخص الأسعار

الإجابة لكل ذلك :

لا تأثير لكل ما ذكر سواء من الثوم والبصل مع إنه مفيد لأشياء كثيرة، ولا المضادات الحيوية، ولم يوجد حتى الآن لقاح لعلاج فيروس كورونا، ولا فائدة من زيت السمسم لفيروس كورونا، ولا غسل الأنف بمحلول ملحي ليس له فائدة، حتى وإن كان لكل هذه الأشياء فائدة في أمراض أخرى من تقوية مناعة، أو منع عدوى إلا أنه ليس لها مرتجى في هذا الفيروس كورونا إلا بالوقاية منه، من الابتعاد عن التجمعات في الوقت الحالي، والغسل جيداً والحد من الخروجات، وتجنب حاملين هذا المرض، وتجنب المصافحات، حتى لا نلقي بأيدينا إلى التهلكة، كما قال الله عز وجل في كتابه الكريم:

ولَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ [البقرة:195]

ولنعلم جيداً أن كل شئ بقدر الله فلا نخاف ولا نقلق

فلن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا، فعلينا الالتزام في هذه الأزمة بتعليمات الأطباء والممرضين في استخدام الكحول والكلور  سواء منظفات أو مطهرات للجسم من عدوى فيروس كورونا أو عدوى من أي مرض آخر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!